الأحد، 8 مارس، 2009

يوم ما المصرى يتكلم

مسلم ولا مسيحى
بحراوى ولا صعيدى
أهلاوى أو لامؤاخذة زملكاوى
المهم إنك فى النهاية مصراوى
بتشرب من ميه النيل
وبتتمشى ساعة الاصيل
بتاخد رشوة او بتدفعها
انت واسطة او بتسعلها
راكب كريسلر ولا مشعبط
حالك منظم ولا متلخبط
مزاجك فل ولا متعكنن
وربى للحق يتمكن
ويرجع تانى ويأذن
وتعود الفرحة تتبسم
ويومها الظلم يتألم
بس يوم ما المصرى يتكلم

مش بلد أبونا

وتسكت ليه على حقك
وتسكت ليه ولا همك
وتغمض ولا تشوف عينيك
الغلط اللى ملا غيرك
وتقول هى بلد أبونا
هنطبطر على عيشة اللى خلفونا
ماهى حلوة ومستورين
وإحنا أحسن من غيرنا كتير
يخصوصها ييبعوها
يزينوها او ينهبوها
ماهى مش بلد أبونا

السبت، 7 مارس، 2009

المنصورة زماااان








































































































































الجمعة، 6 مارس، 2009

بقت محتله


يحكوا مهما يحكوا
يقولوا زى ما يقولوا
هيضحوا بينا يعنى هيضحوا بينا
ارض العراق ومن قبلها فلسطين
والنهارده على السودان حايمين
يقولوا درافور وجرائم انسانيه
كله كدب ومعروف ايه النيه
سلامى لكل الشعوب العربيه
تحياتى للامة الاسلاميه
وبكرة هنسمع عن السودان انها بقت محتله
واحنا زى ماحنا ناكل الطعميه

الخميس، 5 مارس، 2009

هى دى القصة ياعمة

ليه الحال مايتغيرش
ليه الوضع مايتحسنش
وكل ماحاول اعرف السبب مبعرفش
هو العيب فينا ولا فى مين
يكونوش الناس التانين
سلطه وجاه وفلوس
وانا لسه حالى متعوس
كل ماقول يلا نغير
الاقى الكل منى بيسخر
هتغير شعب ولا حكومة
الكل يضحك عليا ويقولى ياصغنونة
كان غيرك أشطر يابتاع المنصورة
هى دى القصة ياعمة
والتغيير ملوش فى قلوب الناس نيه

زحمة المواصلات

فى زحمة المواصلات
وصوت الكلاكسات
والاجرة خد وهات
وزنقة الستات والبنات
والشباب على الكراسى قاعدين
وسايبن البنات والستات واقفين
وهما عاملين مش شايفين ومطنشين
والباقى بيحكوا فى دى ودى وفرحانين
طبعا مش الكل كدا
بس ماننكرش انى فى شباب كدا

الثلاثاء، 3 مارس، 2009

بلاد............

ويستفتونك فى الحرية قل هى اضغاث احلام عند شباب......كابوس يؤرق نوم سلاطين وملوك وامراء ورؤساء كل ...اذا ماسالت عن صناديق الانتخابات ردوا عليك بقولهم ماهى الا صناديق بها الورق مجهوله متونها وفحواها معلومة منتهاها بانها تايد حكم روؤساء وملوك ...وان سالت عن الطوابير والزحمة وضيق العيش لن تجده الا فى بلاد.... اظن عرفتوا هى بلاد مين

الاختيارات:- (الحرب -الكرب -العرب-الغرب)
ملحوظة :- الاختيارات كلها سليمة عدا واحده.

هى دى مصر

عندى صاحب مصرى
اهلاوى متعصب اصلى
اذن علينا الاذان واحنا واقفين
سمعته بيتمتم بكلام ويدعى
والخشوع والرجاء على وشه يسرى
لقيته بعد الدعاء سبنى وطلع يجرى
قلت فى عقل بالى اكيد راح يصلى
بس للاسف خاب فكرى وظنى
اتارى الدعاء كله علشان الاهلى
والرجاء علشان ياخد الدورى
هى دى مصر
هى دى مصر

الضريبة

تبدا فصول المسرحية بان يتزوج الشاب منا بعدما انتهت صلاحيته وجار عليه الزمان باقداره واحواله وافعاله التى قلما يصمد امامها الكثيرون وينتهى نصاب المعركة بفقدان العشر سنوات الاولى بعد العشرين متخبطا تتلاعب به الاقدار وتتقذافه الظروف او يسير فى درب محدد قد خطه له والداه فهو اما متخبط واما تابع اما من تخطى الاختيارين فهو مغضوب عليه فى بادىء الامر فاذا حقق مايريد ويتمنى بان يصبح مؤلفا او ممثلا او مغنيا او ذو مكانة مرموقة فى غير تلك التى كان مخططا له ان يصير عليها من قبل تللك الخطة المدرجة نقاطها وخطوطها العريضة من قبل الاهل اصبح الكل يحسده ويتقرب منه إنها الضريبة التى توجب على العظماء ان يدفعوها اما ان تسير على الدرب المرسوم لك وتعيش حياة عادية او ترسم طريقك بنفسك لتحيا الحياة التى تريد وتتمنى..............